بيان تنسيقية ايت غيغوش موقع الخميس دادس

تنسيقية ايت غيغوش -لخميس دادس-

يأتي هذا البيان في إطار المستجدات التي تعرفها الساحة المحلية والوطنية التي تتجسد في الانتخابات الجماعية والجهوية التي تأتي كإكمال لمشروع التهدئة والتوافق الذين يجسدان بدورهما استمرار العائلات واللوبيات في اتخاد قرارات الأغلبية واستمرار قواعد الحكم والتسيير القديمة التي تراعي الحفاظ على الجوهر الاستبدادي الموروث مما يؤكد إفلاس اختيار الإصلاح من داخل النسق المخزني.

وفي هذا السياق فإن تنسيقية أيت غيغوش لا تزال متشبثة بخطابها الراديكالي الذي يدعو إلى تغيير حقيقي يعيش للقطيعة مع نماذج الحكم الطاغية والمستوردة التي أكدت مجموعة من التجارب فشلها وافلاسها عوض الانسياق وراء وهم التغيير داخل نسق حكم مخزني متسلط يؤكد منطق الواقع وخطاباته الرسمية فشل منظوماته التعليمية، الاقتصادية والاجتماعية.

وأمام هذا الوضع لازالت الحركة الأمازيغية فاشلة في احتضان الأصوات الرافضة التي تعيش تيهانا تنظيميا، وبلورة عمل ومشروع سياسي حقيقي راديكالي ومعقلن.

وبناءًا على ما سبق نعلن للرأي العام المحلي، الوطني والدولي ما يلي:

- تشبتنا بـ:

تنسيقية أيت غيغوش كاستمرارية لخط المقاومة و جيش التحرير

براءة المعتقلين السياسيين للقضية الامازيغية

أطار الحركة الثقافية الامازيغية

- تنديدنا بـ:

استمرار الاعتقالات السياسية

سياسة التهميش الممنهج على الجنوب الشرقي

سياسة نزع الأراضي السلالية

- تضامننا مع :

المعتقلين السياسيين للقضية الأمازيغية.

ساكنة اميضر في محنتهم

كافة الشعوب المضطهدة عبر العالم

- مطالبتنا ب :

الإفراج الفوري لمعتقلي القضية الأمازيغية حميد أعضوش، مصطفى أسيا و يوسف صابون. وكذا كافة معتقلي الحركات الاحتجاجية والانتفاضات الشعبية.

رفع الحصار الممنهج سياسياً، اقتصاديا وتاريخيا من طرف النظام المخزني على الجنوب الشرقي

الساكنة بمقاطعة مهزلة الانتخابات الجماعية و الجهوية

وفي الأخير ندعو الحركة الأمازيغية وكل الأصوات الديموقراطية الى التعاطي الإيجابي والملتزم مع ملف الأعتقال السياسي الذي لا يزال وصمة عار على جبين المخزن وعلى كل المناضلين والإطارات الأمازيغية من خلال تعاطيها المخجل والمحتشم مع هذا الملف.

PLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMIT

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع


TV تيفسابريس