المقالات

إنسحاب وزراء حزب الإستقلال ، هل يفشل رهانات أعيان المخزن بالصحراء؟

عمر افضن

أعلن حزب الاستقلال يوم السبت 11ماي2013 انسحابه من الحكومة الائتلافيةالتي شكلت بالمغرب في يوم 29نونبر 2011و ارتبط  تنفيذ هذا القرار بعودة الملك بعدما  راجت أخبار  عن وجوده بفرنسا في سفر لم يكن موضوع أخبار رائجة قبل ظهور قرار حزبالاستقلال، وهو الأمر الذي طال انتظاره ، و هنا لعب شباط دورا سياسيا  وكان موضوع الصحافة المغربية ، و تصدرت  أخبار شباط  عناوين  الصحف الأجنبية ،. وبرزت  التجادبات بين أعضاء الحزبين ذا التوجه السلفي إلى حد الهستيريا ، و ظهر قاموس لغوي لامثيل له في السياسيوية " من قبيل التركيز على مرادفات  قانون الغاب ، حيث وظفت أسماء الحيوانات المفترسة والزواحف ، و الطيور  ...." ،  إلى درجة الجزم  في القول أنها لغة تنم عن "لعنة السياسية" .

حميد شباط  لكي يشرعن انسحابه قبل  تقديم مذكراته التفصيلية إلى الملك ، اتجه نحو الصحراء  ، وذالك بهدف التمويه    والحصول على  الإجماع الشعبي لهذا الانسحاب ، ولجدب خواطر الأعيان  طالب الأمين العام لحزب الاستقلال بالتعجيل بتنزيل الحكم الذاتي بالأقاليم الصحراوية وهو ما سبقه إليها حمدي ولد الرشيد عمدة العيون والقيادي في الحزب في حواراته للصحافة ،  وكأن أن شباط تحول إلى لسان ولد الرشيد بل انه في قضية الحكم الذاتي استبق الملك لان الملف ظل دائماً بيد محمد السادس ورجالاته ، جاء ذلك في لقاء خاص  بثته قناة العيون  الجهوية مع حميد شباط الأمين العام لحزب الإستقلال، جاء بعد الجولة التي قادت الحزب بكافة أطره  إلى عموم الأقاليم الجنوبية و الذين تلقوا سيلا من الشتائم خاصة  اثر احتجاج الشباب على تواجد  مجموعة من الوزراء بمدينة كلميم ، في الوقت الذي تعد  فيه هذه الزيارة الأولى لشباط كأمين عام لحزب الإستقلال لأقاليم الصحراء. جولة شباط أثارت تساؤلات فإلى جانب تطرقه في اللقاءات والتجمعات بالصحراء  إلى شرح  قرار انسحاب وزراء الحزب من الحكومة ، مؤكدا في ذالك على احترامه لقرارات أجهزته الحزبية ، فانه من جهة ينتظر  عودة جلالة الملك ليس فقط للتحكيم في الأمر بل أيضا سيسعى إلى رفع ملتمس العفو لمعتقلي ما عرف ب ملف " اكديم ازيك "، وهو مربط الفرس ، اد يقال أن هذا الملتمس اقترحه  أعيان الركيبات الممثلين في أجهزة  الحزب، وهو ما يرى فيه البعض خاصة المدافعين الحقوقيين عن هذا الملف ،مزبدات سياسية من شباط  الغرض من إثارته تعزيز دور رفيقه حمدي في الحصول على مزيد من الأصوات البلدية والبرلمانية ،  خاصة وانه أصبح عمدة بامتياز واستطاع إزاحة  النفوذ  أقوى رجال الأعمال بالصحراء ، بل إستطاع التخلص من حزب البام بالعيون ، بعدما  وجهت له أصابع الاتهام  ،  وأثيرت أسماء بعض  مؤسسيه  في تورطهم  في الأحداث  ، في الوقت الذي  وجهت فيه الحكومة المغربية  الاتهام إلى  الاستخبارات الجزائرية .

،خلال استقبال حميد شباط، الأمين العام لحزبالاستقلال، من طرف الملك ، لاحظ  طول المذكرة التي قدمها إليه الاستقلاليون لشرح قرارهمالانسحاب من الحكومة، وقال الملك لشباط إنها مذكرة تحتاج للدراسة، حسبماأفاد أعضاء في اللجنة التنفيذية للحزب . شباط حمل معه إلى الملك أكثر منمذكرة، إذ  لم تكن المذكرة التفسيرية لموقف الانسحاب من تحالف عبد الإلهابن كيران الوثيقة الوحيدة التي سلمها شباط، فالأخير سلم للملك أيضاالمذكرتين اللتين بعثهما حزب الاستقلال إلى رئيس الحكومة
اللقاءبالملك، والذي دام زهاء عشرين دقيقة، لم يخرج منه حميد شباط بخارطة طريقترسم ملامح العلاقة المقبلة مع التحالف الحكومي فقط ، إلا أن شباط أخبر قادةحزبه أن لقاءه بالملك كان جيدا. أعضاء اللجنة التنفيذية لحزب الميزانخرجوا، بعد اجتماعهم الاستثنائي بخلاصة ، ومفادها أن اللقاءالملكي كان إيجابيا، لا من حيث توقتيه ولا من ناحية طلب دراسة مذكرة حزبالاستقلال.وهنا نطرح أسئلة التوقيت ، وعلاقته بدراسة المذكرة ؟؟  وعلى مايبدوا فإشارات شباط منذ إعلانه الانسحاب  من الحكومة في انتظار عودة الملك ، توحي مند الوهلة الأولى  أن هناك شئ ما غير عادي  مرتقب ، وهو ما حصل اثر الانقلاب على شرعية الصناديق بمصر .


 ظهر الاستقلاليون   على مايبدو  ومنذ البداية  مستعديين  لكل الاحتمالات، بما فيهاتنفيذ قرار الانسحاب من الحكومة.  فيما  كان الغائب الأكبر  في التداول  بشأن  جولة الصحراء  هو مصير ملتمس عائلات " أكديم ازيك"  وراج  بأن شباط  لم يسلمه إلى الملك ، وهنا   تراجع شباط عما وعد به  رفقيه حمدي ، فتبين أن  المستفيد الأكبر من هذه  اللعبة هو حميد شباط ، وهذا الأخير  تم توظفيه لتنفيذ  المخطط الذي أملي عليه بمعية إقناع أعيان الصحراء، الذين دعموه  بأموالهم   للوصول على رأس حزب الفاسيين ،  مقابل حصولهم على امتيازات  ولما لا على مناصب وزارية ،   ، وبين كل هذا أظهر  أعيان  المخزن بالصحراء  أثناء  استقبالهم لشباط   في جولته بالصحراء  بمقدورتهم  تجميع السوق البشرية حسب الإمكانيات المادية والحاجيات الغذائية  ، فالقاعدة البشرية في الصحراء أشبه  بمقعر " الباربول" كلما غير المخزن اتجاهه إلا واتبعته، ويستعين في ذالك على " المال المشبوه ، الإكراميات ، الولائم " بل هي قاعدة أشبه " بالسلكة".

 اليوم خمسة وزراء استقلاليين من أصل ستة ، قدَّموا استقالاتهم، أمس الثلاثاء إلىرئيس الحكومة عبد الإله بنكيران، ، و ربما تكون  قيادةالبيجيدي، وافقت على إمكانية فتح مفاوضات مع حزب التجمع الوطني للأحرار،والاتحاد الدستوري من أجل تحمل مسؤولية الحقائب الوزارية الشاغرة، وهو مايعني أن رهانات أعيان المخزن بالصحراء باءت بالفشل ، أم أن استقالة غلاب من رئاسة الحكومة ، سيجر الجميع إلى انتخابات سابقة لأوانها كما أردت لها فرنسا أن تكون  في مصر.... ، آنذاك يكون الرهان المربح قائما  لأعيان المخزن بالصحراء ، خاصة وان وزير الداخلية  قد سبق وان اقنع رئيس الحكومة وحمائم البيجدي  بحضيه بالثقة  بشأن التقطيع الانتخابي  الذي ظل حكرا على وزارة الداخلية منذ الخمسينات من القرن الماضي.فهل لعبة ا انسحاب وزراء حزب الاستقلال ، دون المطالبة بإقالة رئيس البرلمان ، وسيلة أخرى لتمويه الشعب ، إلى حين اكتملت الخطة مابعد رمضان ، لان  وضيعها  يعرفون أن المغاربة  لن يخرجوا في رمضان ولا في الصيف ، ولان المغاربة أيضا ، لم تعد تهمهم حكومة بن كيران ولا معارضته المشكلة اليوم  من أحزاب يعرفها الجميع ، كما يعرف منجزاتها  ، ويستحيل محو  اسمائها من ذاكرة استغلال المغاربة ، أما ساحة التحرير والمؤامرات  والملايين... ، فتعني مصر،   في حين أن قصة السيناريو في  المغرب بقي معروفا. ويدخل في "الإستثناء الإخواني"". مادام أن التوافق قائما اليوم  بين أنظمة دول الخليج  ، الراعية للوهابية والسلفية ، دفاعا عن مصالحها ، واليوم لم تعد  ترغب في  نشر هذا التوجه لأنه يهدد وجودها وكينونة أنظمتها الملكية.

PLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMIT

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع