المقالات

حرِّرو ذواتكم أولا...

 
 
كريم باقشيش
 نُشر مؤخرا مقال لكاتب الرأي عكر من الرباط،كما وُقِّع المقال،تحث عنوان 
:مركز أمازيغي يتضامن مع «إسرائيل» ويهاجم حماس !!أولا :الكاتب مجهول و مبهم ؛ثانيا:المركز المذكور غير واضح أيضا ،بالتالي فنحن أمام آزدواجية المبهم،مبهم داخل مبهم ؛فأين المصداقية وأين الموضوعية، !!
شخصيا لم أسمع بأي مركز مبهم كهذا،لذا يتوجب من صاحبنا إيفادنا بالمصدر موثقا ،...،
ومرة أخرى وعن قصد  تُقحم كلمة أمازيغي..،وهذا هو الثقب الذي أنسل منه ناشر هذا المقال وهذا تسلل واضح وتحت أشعة شمس يوليوز ..
وأورد المقال :وفي أول رد على البيان، هاجم عزيز هناوي، عضو المرصد الوطني لمناهضة التطبيع،وهنا بالضبط بدأت ملامح رجال ظل هذه الرواية المنسوجة..،لترديد أسطوانة وجود اختراق صهيوني..؛وهذا أمر تطرقت إليه مرات عديدة لكنهم لا يُريدون آستيعابه..
إن ما يسمى المرصد الوطني لمناهضة التطبيع(مرصد عنصري بآمتياز) : فعليه أولا أن يقوم بتشريح علاقة النظام المغربي بإسرائيل،علاقة متشابكة لن يقدروا على فهم خيوطها... ،ثانيا أن يتصدى لكل المغاربة السواح المتجهين صوب إسرائيل سنويا، وأن يتصدى ويُوقف كل مسالك الدراسات العبرية بالجامعات المغربية ...ربما المرصد لديه أولوية آنية مُستعجلة: أنه فقط موجه ضد أشخاص معينين سِمتهم أنهم يُدافعون عن القضية الأمازيغية؛وأنهم ضد سلخ الذات وآستلابها..
إن الصراع العربي الإسرائيلي: صراع سياسي ديني مزدوج، والدين بريئ منهما ، فإسرائيل بها طائفتين: واحدة ُتأيد الحرب وتشنه وأخرى ضد الحرب ،وكذا فلسطين بها طائفتين ، كلاهما تقدم نفسها أنها فلسطين وتنعت الأخرى بالخيانة أو المشاكسة..؛في هذا الصدد أقولل:إن الدين لله والأوطان للجميع 
أعود لناشر المقال العكر وكذا أتباعه ؛كفاكم من النقاشات العاطفية والمُوجَّهة عن قصد ، مرة أخرى من هذا المركز ؟ وهل كل الأمازيغ منضوُون تحث هذا المركز إن وُجد أصلا ؟
 
من زاوية أخرى:فحين شاهدنا والعالم كل :الملتحي يذبح  رهائنه في العراق ويُكبر الله أكبر ويُطبق حد الذبح بطرق شنيعة ويُسجَّل فعلته بفيديو،موثق من مصادر الفاعل وليس فقط فقاعة كلام؛،مثل الأحداث شاهدناها في سوريا وليبيا ،فهل كل المسلمين متفقين ومؤيدين لذلك الأمروهل كل المسلمين تحث لواء تلك الجماعات  ؟ هل سيُقحم كل من يشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدا عبده ورسوله في دائرة أعمال الذبح تلك وبالتكبير؟ 
حقا فالله حرم القتل ونبذه ، ونحن أيضا نندد بكل أعمال القتل أيا كانت خلفياتها ،وأجدد تضامني مع الضحايا الأبرياء :: آلبشر/الشجر/الأرض/البنايات/الحافلات ..
فعلا هناك من يستفيدون من خلق نقاشات هامشية لأجل صرف النظر عن آخفاقات تلاحقهم ولأجل ذر الرماد في العيون ؛إنهم عبيد سيد البلاط ولن نُعير الإهتمام للمنضوين في لعبة الطاغوت ، فالتغيير الحقيقي يبدأ من تحرير الذات  وليس من توزيع صكوك تواصل محشوٌّ بالذل أو بمراسلة خُدام الطاغية لأجل حاوية ماء ..،التغيير الحقيقي ليس بالإنجراف والإرتماء بين أحضان مفترس لتنقية أنيابه مخافة غضبه..،
كريم باقشيش ،واشنطن.
PLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMIT

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع