المقالات

"إمامُنا مالك" و إبادة الثلثين

عبد الله زارو
سنة 1984، قال الحسن الثاني في خطابه العنيف ضد الإنتفاضة الشعبية، خطاب مُوثّق بالصوت والصورة :
مذهبنا ، مذهب المغرب منذ أن منّ الله عليه بالإسلام، مذهب إمامنا مالك(رض) يرخّص لي بقتل ثلثي المغاربة المارقين و المشكّكين في "إمارة المؤمنين" حفاظا على الثلث المُطيع و حفظا للدين و وحدة الأمة...

في هذ الفترة نفسها، دخل الملك في سلسلة من التصريحات الهيستيرية الفاقدة للباقة والمسؤولية ، نحتفظ منها بوصفه للريفيين بالأوباش المتعيّشين على المخدرات ، و لسكان درب م.علي الشريف بمراكش بالنزقين ، وتوعد أهل مراكش بمقاطعتهم للأبد، طالما يوجد أمثال هؤلاء بين ظهرانيهم..
المهم في هذه الخرجة " المولوية" أنه كلما فَقَدَ حاكم عربي أعصابه في التعامل مع الشعب، و استكثر عليه الخروج على طاعته و المطالبة بحقوقه الأساسية ، إستنجد بالإسلام باحثا فيه عن أحكام تُجيز له البطش والتنكيل بالخارجين عن طاعته، و أخر ما تفتقت عنه "عبقرية" الحاكم العربي النرجسي الفتوى التي طلب "خادم الحرمين" من سدنة المعبد(هيئة الفتوى) في هذا البلد الخرافي إصدارها ، لا لشيء إلا لتحريم التظاهر ضد الحاكم المسلم ولو كان ظالما ، بل وحتى فاسقا حفاظا على ما يسمون "بيضة الإسلام"..الفتوى تحت الطلب كانت في أوج تظاهرات "الربيع العربي"..

والسؤال الآن، في حالة المغرب، هو الآتي و موجَّه إلى كل العقلاء مِمّن يهمهم الأمر:
هل ، فعلا، المذهب المالكي يُجيز قتل ثلثي الرعية لأجل الإبقاء على الثلث الآخر تحت أي ظرف؟
و إذا كان ذلك صحيحا، ولاشك أنه كذلك، مادام قد جاء على لسان "أمير المؤمنين" و "السدة العالية بالله"، فهل لا زال التشدق باعتدال الإسلام المغربي لأنه سني ، مالكي و أشعري و على تصوف الجنيد ممكنا من الناحية الأخلاقية والتاريخية؟
أليس المذهب الفقهي الذي يقول بإبادة ثلثي شعب حتى ينضبط الثلث المتبقي للأبد و يتعظ بمصير ثلثيه ،أقرب إلى النازية الدينية منه إلى الإعتدال المزعوم؟

PLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMIT

التعليقات   

 
0 #1 bachoss 2014-07-26 12:06
العقلية السامية عقلية غائية غيبية ليست بعاقلة وجودية ولا بلاعاقلة منضورية لاتقبل القيم الإنسانية هي تعبير خالص عن عقلية شادة شهوانية محكومة بقوانين الغريزة الحيوانية في صورتها المتوحشة محكومة بنزوة السيطرة والسطوة
اقتباس
 

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع