شمال أفريقيا

#حلمنا_يكبر

صدر ديوانان ترجميان و ذلك يوم 24 أوت الجاري:

سميرة بن حسن أمازيغية الخضراء

صدر ديوانان ترجميان و ذلك يوم 24 أوت الجاري: الأول ديوان ترجمي نسوي و الثاني ديوان ترجمي رجالي، أما جهة الإصدار فهي دار” كتابات جديدة للنشر الإلكتروني” في حين تولى الترجمة (عربي / امازيغي باللسان الشاوي) الأستاذ القدير بشير العجرود ( مازيغ يدر ) هذا و قد ضم الديوان الأول 76 قصيدة ل 38 شاعرة بينما إحتوى الديوان الثاني على عدد مماثل من القصائد نظهما 38 شاعرا كذلك.. و أنا إذ اثمن هذا العمل الرائد الذي يشكل سابقة رائعة حيث يجمع شاعرات و شعراء من المشرق و المغرب فإنه قد جاء ليؤكد أن لغتنا الأمازيغية هي ايضا لغة أدب و ثقافة و قد نجحت اللغة الأمازيغية العريقة في مد جسور متينة للتواصل بين المشرق و المغرب و لعل في ذلك رسالة حب قوية لا تغيب عن ذي عقل راجح لأن الشعر حمالة ثقافة و فن وحب و سلام بين الشعوب… و في إثر ظهور هذين الديوانين الداعمين لحركة الشعر فإن الحلم يكبر، و كم أتمنى أن تنخرط إحداى دور النشر في هذه القفزة الإبداعية و أن تقوم بإصدار الديوانين ورقيا حتى نستسمح القائمين على التظاهرات الثقافية في أن يكون الإصداران حاضرين مع لفيف من الشاعرات و الشعراء، و في ذلك نصرة بكل تأكيد للغتنا الأم..

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock