شمال أفريقيا

اسبانيا توافق على تسليم الناشطين الميزابيين صلاح عبونة وخضير سكوتي للجزائر

عبونة وخضير سكوتي للجزائر

تيفسا بريس / وكالات tsa

قرر مجلس الوزراء الاسباني المنعقد يوم الجمعة 8 سبتمبر، بالرد على مطلب السلطات الجزائرية تسليمها الناشطين الجزائريين الميزابيين صلاح عبونة وخضير سكوتي، الذين وجهت لهما تهم تتعلق بالإرهاب، وفقا لما تضمنته وسائل إعلام إسبانية، وكان الناشطين الجزائريين قد تنقلا شهر جويلية الأخير إلى جزيرة مليلية.

ووفقا لوكالة أوربا برس، فإن الجزائر تتهم الناشطين بمشاركتهما في نشاطات معادية للنظام ونشرها في مواقع التواصل الاجتماعي، في الفترة ما بين 2013 و2016، تضمنت دعوات صريحة لتنفيذ أعمال عنف تستهدف أمن الدولة الجزائرية.

ودعا أنصار الناشطين صلاح عبونة وخضير سكوتي، إلى تنظيم مظاهرات أمام السفارة الاسبانية بباريس احتجاجا على القرار، حيث يرون أن “نشاطهما أزعج الحكومة الجزائرية بسبب أنهما ناطقين باسم “الحركة من أجل الحكم الذاتي لمزاب” وناشطين في مجال حقوق الانسان وعضوين في التجمع العالمي الأمازيغي، والكونغرس العالمي الأمازيغي”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock